لماذا يجب إستخدام برمجيات حرة؟

السلام عليكم

لعل شخصا ما, قرأ هنا أو هناك كلمة “برمجيات حرة” أو “Free Software” أو “مصدر مفتوح” وتساءل يوماً ما عن معناها, وتذكر في نفس اللحظة ان صاحب هذه التدوينة  لديه علاقة بها من قريب أو من بعيد, مما دفعه إلى اللجوء إلى هذه المدونة, لعله يجد بعض المعلومات عنها, ولكن هذه المدونة هي الأخرى ستوجهه إلى مواقع أخرى تحتوي على المعلومات الذي يبحث عنها, من هنا.

لن يحتاج إذن كاتب هذه التدوينة, إلى التعريف عن البرمجيات الحرة, فالرابط الموجود بالأعلى يكفي وزيادة لهذا, مما يدفع الكاتب إلى الخوض في نقاش عميق حول الشعور الذي سيدفع الناس إلى استخدام البرمجيات الحرة.. وهي النقطة الساخنة دائما بين مستخدمي البرمجيات المغلقة والمفتوحة..البرمجيات الحرة بكل بساطة تعطي حرية الناس في الإبداع, فلست بحاجة إلى دفع أموال طائلة لكي ترى مصدر مشروع ما وتدرسه لتستفيد منه في مشاريع تخدمك وتخدم العرب من أمثالك, بل البرمجيات الحرة مفتوحة المصدر دائما مما يسمح للجميع بدراستها ومطالعتها, هذا فضلا عن كون معظمها مجانية مما يقلل من عدد مرات إخراج المستخدم لمحفظته لشراء البرمجيات, كما أنها تكون في -الكثير من الحالات- أفضل من البرمجيات المغلقة, فمثلا البرنامج المغلق لايطوره سوى مطور واحد لديه قدرة التحكم على المشروع بالكامل وهو الوحيد المسموح له بتعديله أو الإطلاع عليه, في حين أن البرنامج المفتوح يمتلك مستخدموه القدرة على تعديله أو التبليغ عن علة فيه أو ترجمته أو ضبطه بشكل أفضل…إلخ مما يعني في النهاية أن البرمجيات الحرة يطورها مجتمع كامل مما يزيد من جودة هذه البرامج وهو الذي يدفع المستخدمين إلى إستعمالها من ناحية الجودة, ليس هذا فقط بل القيام بعملية تعقب العلل والترجمة والتحدث مع المستخدمين الآخرين ومساعدتهم وطلب المساعدة لها فوائد كبيرة على شخصية المستخدم الذي يقوم بهذا, فهو سيكون إجتماعيا أكثر وسيصقل مهارته إما في الترجمة أو في البرمجة او في التصميم أو في الإستخدام..إلخ

لكن المستخدمين في الحالة العادية لايريدون المساهمة في التطوير بل فقط الإستخدام, وكون الناس تستخدم البرمجيات الحرة فهي أولا آمنة كون أي شخص يمتلك القدرة على فحص مصدر البرنامج للتأكد من أمانه, وثانيا ستكون بجودة عالية بسبب قيام المجتمع بإصلاح العلل والترجمة والتطوير والتصميم وأكثر من شخص واحد يعمل على هذه المهمة..وثالثا فإنك ستحافظ على محفظتك خالية من بصماتك كونك غير محتاجا في معظم الحالات لشراء أي برمجيات حرة, أما في البرمجيات المغلقة فهذه الأمور كلها غير متوفرة لسبب واحد بسيط هو أن المصدر(الكود الذي يكبته المبرمج) هو مغلق على العموم ولايمكن لأي بشر تعديله أو رؤيته أو مشاركته أو نسخه..ولو فعلت هذا في بلاد القانون فكن مستعدا للتعرف بأناس جدد في سجون تلك البلدان.. مما يغلق القدرة على التطوير والإبداع لدى المجتمع ويمنع الجودة عن المستخدمين.. وبالطبع البرمجيات لايجب أن تكون حرة 100% فالسبب الأصلي لنشأة البرمجيات الحرة هو توفر برمجيات مغلقة تحد من حرية المستخدم, فلو كانت البرمجيات حرة 100% لن يعود هناك حاجة لذلك وسيموت الحس الإبداعي من جديد, مما يعني أنه لايمكن لأحد الإنتصار على أحد وإلا سيخرج الجميع على شكل جثث من المعركة.. مما يجعل الجميع يطورون أنفسهم بالتالي لمحاولة الظهور بمظهر أفضل من الآخر مما يدفع بعجلة التطور إلى الأمام ويستفيد الجميع ويبقى المجتمع محافظا على توازنه.. لكن المستخدمين ليسوا مجبرين على التخلي عن حريتهم فقط من أجل الحفاظ على التوازن مما يعني أنه من الناحية العملية أن جميع المستخدمين العاديين يجب أن يستخدموا برمجيات حرة فهي تجعلهم هم من يتحكمون بحواسيبهم وليس البرامج أو الأنظمة مما يخلق بيئة تفاعلية أفضل,ويساهم في تطوير المجتمع, وهو في النهاية مايريده جميع المستخدمين العاديين..

تخيل مثلا أنه في تويتر ووفق شروط الإستخدام فإنه لايحق لك نشر التغريدات التي تنشر على تويتر خارج نطاقها سوى على مواقع محدودة(فيسبوك مثلا) مما يعني أن المحتوى الذي تنشأه أنت لايمكنك التحكم به حتى! فيسبوك يخزن بياناتك الشخصية والروابط التي زرتها في الموقع وكلمات مرورك وكل المعلومات عنك في خوادمه شئت أم أبيت, وفي أي لحظة يمكن بيع هذه المعلومات مما قد ينعكس بالضرر عليك, والسبب هو مركزية هذه الشبكات وإغلاق مصدرها, في حين أن الشبكات الحرة والموزعة مثل أيدنتكا وديسبورا لاتخزن شيئا من معلوماتك الشخصية ولك الحرية المطلقة في مشاركة أو تعديل أو ترجمة أو إضافة أي معلومة تريدها هناك أو خارجها.. مما يضيف ميزة جديدة للبرمجيات الحرة..إذن وبكل إختصار البرمجيات الحرة أفضل من البرمجيات المغلقة كونها تفتح القدرة على الإبداع ومشاركة المعلومة ويمكن للجميع المساهمة في تطويرها وتعديلها وفحص أمانها, فضلا عن مجانية معظمها مما يجعلها الخيار المناسب للمستخدمين النهائيين..

هل ماتزال مترددا في إستخدام البرمجيات الحرة؟ بكل بساطة إستخدمها ثم نتناقش مجددا :)

تحياتي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مشاركة