5 أسباب تجعل واجهة سينامُن الأفضل على لينُكس

Screenshot-from-2013-11-04-165946

واجهة سينامُن هي من أحدث الواجهات على بيئة لينُكس، هي عبارة عن اشتقاق (Fork) من واجهة جنوم شل، إلا أنها تتميز عن تلك الأخيرة بالكثير من المميزات، مكتوب بـGTK+ وتستخدم جافاسكربت لكتابة الامتدادات والإضافات الخاصة بها، وفقًا لتجربتنا للكثير من الواجهات على بيئة لينُكس فإن سينامُن هي أفضل واجهة حتى الآن، وسنشرح (لِما) في الخمس أسباب التالية.

الجمال والتأثيرات

cinnamon___linux_mint12___adslgate_conky_by_samiuvic-d4ruqxv

يكفي أن ترى الصورة أعلاه لتعرف مانتحدث عنه، الكثير من الواجهات الموجودة بلينُكس مثل جنوم ولكسدي وإكسفس ليست مصممة لتكون لمحبي الجماليات، ربما لاينطبق الأمر على كدي، ولكن كدي تخرج من المنافسة من أول لمحة لاستهلاكها الكبير للموارد (البعض سيخرج ويقول أنها خفيفة.. نتحدث بشكل عام ومن المعروف أنها شرهة للموارد).

متصفح الملفات Nemo لا يقل عن أُمهِ جمالًا:

Screenshot-from-2013-11-04-170356

تتميز واجهة سينامُن بأمر آخر وهو التأثيرات، هناك عدة تأثيرات جميلة مشابهة للكومبيز فيها وهو أمر يجعل الاستخدام أكثر متعة، بعض الامتدادات تتيح لك تثبيت المزيد من التأثيرات، ولكن افتراضيًا مايزال عددها قليلًا مع نية توسيعها في المستقبل القريب.

قابلية التخصيص

تتميز سينامُن بقابلية عالية للتخصيص، عشرات السِمات الجاهزة المتوفرة للتحميل من الموقع الرسمي ومصنفة حسب التوافقية، وعشرات مثلها متوفرة كـامتدادات وإضافات للواجهة تمكنك من فعل كل شيء تريده تقريبًا بالواجهة.

الأمر لايقف هنا، لوحة تحكم سينامُن الافتراضية تتيح لك تخصيص أي شيء تريده في الواجهة، بمركز تحكم سينامُن الخاص، يمكنك تعديل ماتريده، سواء كان خيارات معينة في الواجهة، الشريط، تسجيل الدخول، أصوات النظام، لوحة المفاتيح، الطابعة، الخطوط، التأثيرات، القائمة.. وغيرها الكثير.

كلُ شيء جاهز افتراضيًا

حاول تثبيت أي واجهة سواء كانت جنوم، كدي، إكسفس، لكسدي وغيرها، ستواجه عدة مشاكل بكل تأكيد، وإن لم تواجه ايًا منها، فإنك بالتأكيد بحاجة لتحميل حزم وبرامج إضافية لتخصيص وتعديل الواجهة، في سينامُن كل شيء جاهز، الواجهة تأتي افتراضيًا مع مدير ملفات، مدير نوافذ، مكتبات الإعدادات الخاصة بها، مركز تحكم يسمح لك بتعديل أي شيء، بعض الامتدادات المفيدة مثبتة مسبقًا، وأخيرًا الواجهة نفسها، وكل هذا دون تثبيت أي حزمة إضافية، وبالتالي ستوفر الكثير من الوقت.

الحفاظ على التوافق

تحافظ سينامُن على شكلها الافتراضي منذ إطلاقها، إلى الآن لم يتغير شكلها، السمة الافتراضية نفسها، الشريط الذي بالأسفل هو نفسه، مكان زر القائمة هو نفسه، مكان التنبيهات والامتدادات هو نفسه.. وهو أمر أكثر من ممتاز، لأن المستخدم لن يكون بحاجة للتعود على كل إصدار جديد يصدر من الواجهة، انظر مثلًا لجنوم شل، في كل اصدار جديد يقومون بتغيير مكان شيء ما، يكفي أن ترى الفرق بين 3.2 مثلًا و 3.10 وستلاحظ لوحدك كمية الأمور التي تغيرت، وعليك التعود على استخدام شيء جديد في كل تحديث وهو بكل تأكيد أمر مزعج.

استهلاك خفيف للموارد

في هذه اللحظة على حاسوب بمعالج Core 2 Due 3 GHz وبذاكرة عشوائية بحجم 2 جيجابايت ومعالج رسوميات من Nvidia تصنيع Zotac بحجم 1 جيجابايت، تستهلك الواجهة 250 ميغا من الذاكرة فقط، واقل من 5% من موارد المعالج.

عدا عن ذلك، تتوفر سينامُن بنسختين، أحدهما 3D للأجهزة الممتازة والأخرى 2D للأجهزة محدودة الموارد، فبالتالي هي مناسبة لأغلب الأجهزة والحواسيب، التجربة السابقة تم إجراءها على واجهة 3D ومع ذلك الاستهلاك قليل كما ذكرنا.

أيضًا حجم سينامُن مع جميع حزمها لايتجاوز 30 ميغا، وهو أقل بكثير من معظم الواجهات الأخرى.

__________________________________________________
هنا تنتهي هذه المراجعة السريعة لواجهة سينامُن، نأمل أن تشاركنا رأيك في التعليقات عن أفضل واجهة بالنسبة لك، ونرجوا ذكر سبب علمي لرأيك 🙂 رابط تحميل واجهة سينامُن على جميع توزيعات لينُكس: من هنا.

محمد هاني صباغ

مستخدم ومطوّر في مجال البرمجيات الحرّة والمفتوحة المصدر، مؤسس موقع لينكس اليوم.

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x